قدّم للرّبّ ضعف طبيعتك معترفًا كليًّا بكامل عجزك فتنل موهبة العفّة وأنت لا تشعر. (القدّيس يوحنّا السّلّميّ).من الّذي قهر جسده؟. الّذي سحق قلبه. ومن سحق قلبه؟. الّذي جحد ذاته، إذ كيف لا ينسحق من قد مات عن مشيئته؟. (القدّيس يوحنّا السّلّميّ).الزّهد في المقتنيات هو إقصاء للشّواغل وتحرّر من الهمّ، سفر بلا عائق واغتراب عن الغم، إنّه إيمان بوصايا الرّبّ. (القدّيس يوحنّا السّلّميّ).إنّ من يتخلَّى عن الأموال من أجل الله هو عظيم، أما من يتخلَّى عن مشيئته فهو قدّيس، الأوّل يأخذ مئة ضعف أموالاً أو مواهب، أما الآخر فيرث حياةً أبدية. (القدّيس يوحنّا السّلّميّ).النّوم الكثير شريك ظالم يختلس من الكسلان نصف حياته وأكثر. (القدّيس يوحنّا السّلّميّ).
| 26-03-2017 |

   سُئل المعترف الرّومانيّ الجديد، فاليريو غافنكو (+ 1952)، ماذا ينقص العالم المسيحيّ اليوم: الإيمان أم الحقّ أم القوّة؟. فأجاب: بادئ ذي بدء، ثمّة أزمة إيمان. بنتيجة ذلك، جعل العالم نفسه بمعزل عن الحقّ، ولهذا السّبب، سحب الله القوّة من يد المسيحيّين.

   حيث لا إيمان حيّ فاعل بالمحبّة يربض

| 26-03-2017 |
الإنجيل : مر ٩: ١٧-٣١
الرّسالة : عب ٦: ١٣-٢٠

   تقاربتِ الأحداثُ وتضافرتْ قوى الشّرّيرِ لدحض فاعليّةِ الشّفاءِ الّذي ما زالَ يعملُ في تحقيقِه يسوعُ، في كلِّ قريةٍ كان يمرُّ بها...

   "أبي يعمل حتى الآن  وأنا  أعمل" (يو ٥: ١٧)

   واليومَ يأتي والدُ البشريّةِ السّاقطةِ ملتاعًا، مهزومًا في حشا قلبِهِ، ليسجدَ صارخًا بحرقةٍ...

سؤال وجواب الأسبوع
السّنكسار الأسبوعي
اكتشاف أيقونة بشارة والدة الإله في تينوس.
كلمة روحيّة من المتروبوليت أفرام.
صورة الأسبوع.
رسم يورغو برزغال – عمره ٤ سنوات.
الصّليب.
قصّة الأب يعقوب التّساليكي والقدّيسة باراسكيفي
خبرُ امرأةٍ مؤمنة تغيّرَ قلبُ زوجِها بسبب أعجوبة.
من بركات الصّوم...
أزهار الصّليب
القدّيس غريغوريوس بالاماس والمرنّم
ذو اليد اليابسة.
أحد الأرثوذكسيّة في دير مار يوحنّا دوما.
أيقونات القدّيس أليبيوس العجائبية.
أعجوبة أيقونة والدة الإله السّريعة الاستجابة.
طبعة جديدة من السّنكسار الجزء ٣.