طاقة الغضب هائلة في الإنسان ونحن لا نستطيع أن نحوّلها إلا في المسيح فقط. (الأرشمندريت الياس مرقص).إنّنا عندما نصنع مشيئة الآخر بالطّاعة نكون مثل المحضونين، نستقرّ ونرتاح، وبالعكس، عندما نصنع مشيئتنا نبقى أحيانًا في نوعٍ من قلقٍ وعدم ضمان. (الأرشمندريت الياس مرقص).الإنسان متمرّد على الله كابنٍ عاق على أبيه. المطلوب الخضوع لله، فلنحرص على ذلك، فخضوعنا له هو شهادتنا للعالم. (الأرشمندريت الياس مرقص).عندما نطلب الرّحمة لنا، يحسن أن نعني تلك الرّحمة الّتي هي في العمق، أن نعني نزولها إلى أسافل جذور كياننا وادراكنا لها في أعماق إثمنا. (الأرشمندريت الياس مرقص).إن "كلمة" الله تغيب أحيانًا... يوم يصلبون المسيح لتعود وتنفجر بأكثر بهاءً وقوّة. (الأرشمندريت الياس مرقص).
| 19-02-2017 |

   أيولَد الإنسان حرًّا؟. كلّا!. يصير حرًّا!. الحرّيّة رهن بالإرادة. ليست من الطّبيعة البشريّة إلّا بذورًا وقابليّة. إذا لم يولَد الإنسان حرًّا، فكيف يولَد؟. يولَد خاطئًا!. كلام مُستغرَب؟. أما قال المزمور الخمسون: "هأنذا بالآثام حُبل بي، وبالخطايا ولدتني أمّي"؟. ليس الموضوع فقط أنّي آتي من مكوِّنات أبي وأمّي وخطاياهما،

| 19-02-2017 |
الإنجيل : مت ٢٥: ٣١-٤٦
الرّسالة : ١ كور ٨: ٨-١٣، ٩: ١-٢

   ما جديد اليوم؟!...

   هذا هو اليومُ الّذي صنعَهُ الرّبّ، فلنفرحْ ولنتهلّلْ به...

   أليس الكونُ كلُّهُ من عملِ الرّبِّ وصنعِ يدَيه؟!. فلماذا دينونةُ الصّليبِ قبلَ العيد؟!...

سؤال وجواب الأسبوع
السّنكسار الأسبوعي
الخدمة كطريقٍ نحو الكيان.
كلمة للمتروبوليت سابا في "الابن الشّاطر".
صورة الأسبوع.
رسم سيريل بو رجيلي – عمره ١٠ سنوات.
تحيا النفوس وترانا!.
الفائدة الغذائية من قشر التّفاح.
هلمَّ يا مؤمنون...
فاليريو غافنكو المعترف الرّوماني الجديد.
القدّيس أفرام الجديد
والشّاب المدمن على المخدرات.
ثلج...وعصافير...وبشائر ربيع في كانون.
الحمّال العاميّ الّذي أقام رجلاً ميتًا.
الدّكتور ناظم باسيل يتحدّث.
إصدار جديد.