قبل كلّ شيء نحن بحاجة إلى التّواضع، أي إنّنا بحاجة لأن نكون مستعدّين لقول: "عفوًا" لكلّ كلمة نسمعها، لأنّه بالتّواضع تتحطّم أذيّة عدوّنا ومحاربنا. (القدّيس دروثاوس الغزّاويّ).يجب على البنّاء أن يضع كلّ حجرٍ على طين، لأنّه إن وُضعت الحجارة واحدًا فوق الآخر، بدون طين بينها، تتضعضع ويسقط البيت. الطّين هو التّواضع المصنوع من تراب يدوسه الجميع. لذا كلّ فضيلة من دون تواضع ليست فضيلة. (القدّيس دروثاوس الغزّاويّ).إنّ الحفاظ على الضمير في ما خصّ الأمور الماديّة يكون في عدم استعمالها استعمالاً سيّئًا. (القدّيس دروثاوس الغزّاويّ).إنّ الّذين يبتغون الخلاص لا يهتمون بعيوب القريب بل بعيوبهم الخاصّة، وعلى هذا النّحو يتقدّمون. (القدّيس دروثاوس الغزّاويّ).علينا أن نتعطّف على بعضنا البعض، أن نساعد بعضنا البعض، وأن نطلب المساعدة ممّن هو أقدر منّا، وأن نستعمل كلّ فكر وعمل من شأنه أن يعيننا ويجعلنا نتعاون بعضنا مع بعض. (القدّيس دروثاوس الغزّاويّ).
| 27-07-2014 |

   الأرض جسدنا ومرآتنا!

   جسدنا لأنّا منها أُخذنا، تربةً، وإليها اشتياقنا، اشتياق الصّنو إلى صنوه. لا إنسان من دون جسد ولا جسد من دون أديم الأرض. ولكنْ، ليس أحد خالدًا، لذا ليست الأرض خالدة. في الكتابات المتأخّرة، قيل عن الإنسان إنّه خالد. هذا عكَسَ مناخًا فكريًّا إغريقيًّا. غير أنّ خلوده، في السّياق الكتابيّ، لا يؤخذ بمعنى فلسفيّ، لأنّ المقاربة العبريّة التّراثيّة لا تتيح لخلودٍ إغريقيّ التّوجّه. لذا كان الخلود، بالمعنى الكتابيّ، قائمًا في الله، لا في ذاته. الله هو الّذي يعطيه، ويبقى الخلود مرتبطًا بمشيئة الله. الخلود، والحال هذه، يستبين مرادفًا للحياة  الأبديّة.

| 27-07-2014 |
الإنجيل : مت ٩: ٢٧-٣٥
الرّسالة : ٢ تيم ٢: ٢٧-٣٥

     اليوم يتجلّى الّذي كان من البدء عند الله... المولود منه، لأنّه فيه، منذ الابتداء!!.

     اليوم يتجسّد طائعًا الحبّ الّذي به صار الإله إنسانًا، ليخلّص الطبيعة السّاقطة الّتي جرّت آدم مخلوق الله، لبْسَ المعصية مع حوّاء بغواية الحيّة الشيطان، ليفنى كلّ ذي جسد، بأهواءِ الخطايا الّتي بصقها الشرّير في حلق آدم وحوّاء يوم فتح فاه ليُسائل الإله: ما أنا منكَ وما أنا من ذاتي!!.

     ولم يُجب الإله تسآل آدم، لأنّه سمع فيه صوت الشيطان، داخلاً في محاكمة الخالق لخلقه والمخلوق لخالقه بلا حبٍّ!!!.

سؤال وجواب الأسبوع
السّنكسار الأسبوعي
الزّيز
جولة تفصيلية للتعرّف على موقعنا
تربية صالحة.
الشّيخ صوفيان بوغيو
من إيلي الصّغير إلى النّبي إيليّا.
ماري يوسف - ٦ سنوات
رسمتْ من فيديو أطفال يسوع الرّاهب مع شيخه يصلّي في الكنيسة.
ورسمت القلب بالقرب منه قائلةً ”إنَّ قلبه كبير ويحبّ كلّ النّاس.“
إصدرات جديدة